أردوغان لأميركا : إمّا معنا وإمّا مع الإرهاب
شباط 16, 2021

طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الغرب بالتوقف عن دعم "حزب العمال الكردستاني"، وذلك غداة الإعلان عن العثور على جثث 13 مدنيا كانوا مخطوفين لدى المنظمة شمالي العراق.

وفي كلمة خلال مشاركته بفعالية حزبية في ولاية ريزة، شمال شرق تركيا، وجّه أردوغان حديثه للولايات المتحدة قائلا: "إن كنتم تريدون استمرار علاقات التحالف مع تركيا على صعيد المجتمع الدولي والناتو، فعليكم التراجع عن الوقوف بجانب الإرهابيين"، وأضاف "كل من يقدم الدعم لمنظمة بي كا كا الإرهابية (حزب العمال الكردستاني) أو يؤيدها أو يتعاطف معها، يداه ملطختان بدماء الأتراك الـ13 الذين قُتلوا في (منطقة) غارا (شمالي العراق)"، وشدد على أنه لم يعد بإمكان أي دولة أو مؤسسة أو كيان أو شخص مساءلة تركيا عن عملياتها في العراق وسوريا بعد هذه "المجزرة".

من جهته أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أن واشنطن تعتبر أن إرهابيي حزب العمال الكردستاني مسؤولون عن مقتل رهائن أتراك، وقدم بلينكن في اتصال هاتفي أجراه بلينكن مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، التعازي في الأتراك الذين قتلوا بشمال العراق، وأكد وجهة نظرهم التي تعتبر أن إرهابيي حزب العمال الكردستاني يتحمّلون المسؤولية".

وجاء البيان الأميركي عقب اتّهام أنقرة للولايات المتحدة بدعم "الإرهابيين" بعدما أعلنت أنها تنتظر تأكيدا إضافيا حول ما أعلنته تركيا بشأن إقدام مقاتلين أكراد على إعدام 13 تركيا في العراق.