أمن النظام المصري يمنع احتفالات الفوز بالدوري خوفاً من تجدد التظاهرات المطالبة برحيل السيسي.
أيلول 15, 2020

أغلقت قوات الأمن المصرية جميع مقاهي محافظة الإسكندرية ، مشددة على حظر أي تجمعات أو احتفالات مصاحبة لمباراة كرة القدم بين فريقي الأهلي والاتحاد السكندري، وتأتي هذه الخطوة الاستباقية في مواجهة الدعوات الإلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالتظاهر في جميع المحافظات المصرية، للمطالبة برحيل رئيس النظام عبد الفتاح السيسي من الحكم، رداً على عمليات الإزالة المستمرة للبنايات السكنية بحجة مخالفتها لقانون البناء.