أنقرة تعتبر المبادرة المصرية بشأن ليبيا ميتة.
حزيران 11, 2020

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن المبادرة التي أعلنها  رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي والتي تتضمن وقفا لإطلاق النار في ليبيا ولدت ميتة، ونقلت صحيفة "حرييت" التركية عن جاويش أوغلو أن الهدف من هذه المبادرة هو إنقاذ حفتر بعد انتصارات حكومة الوفاق الأخيرة، والتي مكنتها من السيطرة على الغرب الليبي برمته.

من جهته، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إنه من المؤكد أن حفتر سينهزم في حال غاب الدعم عنه.

وفي السياق، بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين هاتفيا اليوم الأزمة الليبية، وقالت الرئاسة الروسية إن بوتين شدد خلال الاتصال على أهمية وقف إطلاق النار في ليبيا بأسرع وقت واستئناف الحوارعلى أساس مخرجات مؤتمر برلين الدولي، وأضافت أن الرئيسين أعربا عن قلقهما الشديد إزاء استمرار الاشتباكات في ليبيا وما خلفته من ضحايا.

في غضون ذلك، دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى البدء في مفاوضات ترعاها الأمم المتحدة بشأن الأزمة في ليبيا، مطالبا روسيا وغيرها من الدول بوقف تدخلها في الأزمة الليبية.

بالتزامن، دعت السفارة الأميركية -في بيان- الأطراف الليبية لوقف التصعيد، وحذرت من الانخراط في أعمال انتقامية.