أنقرة تنفي التحرش بسفينة فرنسية قبالة سواحل ليبيا.
حزيران 18, 2020

نفت تركيا اتهامات فرنسية بالتصرف بطريقة "عدائية" تجاه شركائها في "الناتو" لمنعهم من تطبيق الحظر على السلاح في ليبيا، ووصفت ذلك بأنه مجرد مزاعم، وقال مسؤول عسكري تركي رفيع المستوى في تصريح لرويترز إن الزعم بأن البحرية التركية تحرشت بسفينة حربية فرنسية في مهمة لحلف الأطلسي "غير صحيح بالمرة"، مؤكدا أن البحرية التركية زودت السفينة الحربية الفرنسية بالوقود قبل الحادث المزعوم.

وأوضح أن السفينة الحربية الفرنسية لم تجر أي اتصالات مع السفينة التركية أثناء الواقعة، وأعلن أن تركيا تفي اليوم بالتزاماتها كحليف مثلما كانت دائما، مضيفا أنهم يشعرون بحزن لوصول الأمر إلى هذه المرحلة.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية أنييس فون دير مول قد قالت في بيان شديد اللهجة إن انتهاكات الحظر -ولا سيما من جانب تركيا- هي العائق الرئيسي أمام تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا.