الإدعاء العام التركي : هكذا قُتل خاشقجي .. وهذا ما قاله ترمب عن السعوديين
تشرين الثاني 01, 2018

أعلن المدعي العام في إسطنبول أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي قتل خنقا وتم تقطيع جثته ثم التخلص منها وفقا لخطة معدّة سلفا، وذلك في أول بيان رسمي من جانب الادعاء منذ بدء التحقيقات في مقتل الصحفي السعودي.

وقال البيان إن النائب العام السعودي سعود المعجب الذي غادر إسطنبول بعد زيارة استمرت ثلاثة أيام نفى للجانب التركي وجود متعاون محلي تركي يُفترض أنه ساعد فريق الاغتيال في التخلص من الجثة، بحسب إحدى الروايات السعودية للواقعة، وقال المعجب للجانب التركي إن كل الأحاديث بشأن تسليم الجثة إلى متعاون محلي كلها روايات صحفية وليست رسمية، وأن الجانب السعودي ليست لديه معلومات من واقع تحقيقاته عن مكان جثة خاشقجي.

في السياق، قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جليك إن جريمة قتل خاشقجي ليست عملا يمكن تنفيذه دون توجيهات من مناصب عليا، وإن تركيا لن تسمح بالتستر على شيء.

في غضون ذلك، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن السعوديين لم يخدعوه بشأن مقتل خاشقجي، لكن "ربما خدعوا أنفسهم"، وفي تصريح مقتضب للصحفيين من حديقة البيت الأبيض، قال ترامب "لم يخدعوني، آمل أن تنجح الأمور ولدينا الكثير من الحقائق، ولدينا الكثير من الأشياء التي ندرسها. لم يخدعوني، ربما خدعوا أنفسهم، سننتظر وسنرى كيف ستتطور الأمور".