الاحتجاجات تتجدد بأميركا وترامب يضغط من أجل تدخل الجيش.
حزيران 03, 2020

تجددت الاحتجاجات في عدة مدن بالولايات المتحدة بعد ليلة من الاضطرابات وعمليات النهب رغم سريان حظر التجول بدءا من الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي، وألقت قوات الأمن قنابل الغاز المدمع على محتجين حاولوا إزالة السياج الحديدي من أمام البيت الأبيض.

في غضون ذلك، نقلت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) نحو 1600 عنصر من قوات الجيش إلى منطقة واشنطن، وسط ضغوط من الرئيس دونالد ترامب من أجل حل عسكري.

يأتي ذلك في حين قدم الديمقراطيون مشروع قرار يهدف إلى إدانة الرئيس ترامب لإصداره أوامر باستخدام الرصاص المطاطي والغاز المدمع.