الجمهوريون يلمّحون إلى مقاومة عميقة لمحاكمة ترامب في مجلس الشيوخ.
كانون الثاني 25, 2021

تتواصل في واشنطن الاستعدادات السياسية والأمنية لمحاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب بتهمة التورط في حادثة اقتحام الكونغرس، التي خلفت قتلى وجرحى وأحدثت فوضى عارمة في عاصمة أقوى دولة في العالم.

ووسط استمرار الوجود العسكري في واشنطن خوفا من حصول هجمات، أكد الديمقراطيون أن الادعاء بحوزته ملفا كاملا عن حادثة اقتحام الكونغرس، في حين أكد جمهوريون رفضهم للمحاكمة ولوحوا بالانتقام، وقال السناتور الجمهوري البارز وعضو لجنة الاستخبارات ماركو روبيو إنه يعتقد "أنها محاكمة غبية وستأتي بنتائج عكسية. لدينا حاليا نيران مشتعلة في البلاد والأمر أشبه بصب الزيت على النار"، لكنه اعترف بأن ترامب الذي حض الآلاف من أنصاره على التوجه إلى مبنى الكونغرس للاحتجاج ضد المصادقة على فوز بايدن "يتحمل بعض المسؤولية عما حدث".

ومن المتوقع أن ترسل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إلى مجلس الشيوخ، اليوم، مادة الاتهام التي تم إقرارها في مجلس النواب، وتحمّل ترامب مسؤولية التحريض على اقتحام الكونغرس.