تجدد المظاهرات في المحافظات السورية ضدالنظام ورأسه.
حزيران 11, 2020

تجدّدت المظاهرات ضد النظام السوري في محافظات السويداء ودرعا وحلب، تنديداً بالواقع الاقتصادي المتردي، متضامنة مع بعضها البعض، وجدد المتظاهرون مطالبهم برحيل رئيس النظام، بشار الأسد، وإسقاط نظامه.

وقالت مصادر محلية، إن المتظاهرين جدّدوا خروجهم في مدينة السويداء جنوبي سورية، وذلك عقب قيام النظام السوري باعتقال ناشط مشارك في المظاهرات، وملاحقة آخرين من قبل فروع الأمن التابعة للنظام في المدينة. وأضافت أن الناشطين هتفوا لـ"الحرية"، وردّدوا شعار "الشعب يريد إسقاط النظام"، كما رفعوا علم الثورة السورية، وذلك تزامناً مع قيام النظام السوري بتعزيز قواته في المدينة.

تزامناً، خرجت مسيرة مفتعلة للنظام بالمدينة تضم موظفين وطلاباً وأعضاء في حزب البعث، رفعوا شعارات موالية لرأس النظام السوري.

يأتي ذلك بعد تهديدات طالت موظفي محافظة السويداء بملاحقة ومعاقبة أي أحد يرفض الخروج بمسيرة موالية للنظام، والتي دعت إليها مسؤولة "اتحاد الطلبة السوريين" في محافظة السويداء جنوب سوريا.