تركيا تتوعد حفتر اذا حاول الاعتداء على قواتها.
كانون الأول 28, 2020

رد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار في كلمة أمام القوات التركية العاملة في ليبيا، خلال زيارته على رأس وفد تركي العاصمة الليبية طرابلس على تهديدات اللواء المتمرد خليفة حفتر التي أطلقها أخيرا تجاه تركيا وقواتها، قائلا "ليعلم المجرم حفتر وداعموه أننا سنعدّهم هدفا مشروعا في جميع الأماكن بعد كل محاولة اعتداء على قواتنا". وقال عن حفتر إن "هذا الجنرال المزعوم يعتقد أن شراء زي عسكري من السوق، أو وضع رتب على الأكتاف يمكن أن يجعله جنرالا، فهذه الأشياء مسألة تعليم وخبرة وشجاعة وقوة". وأضاف أن حفتر غير كفء، و"يبذل قصارى جهده لعرقلة الحلول السياسية، نيابة عن شخص ما، والتستر على مجازره وجرائمه".

وأعرب الوزير التركي عن أسفه لصمت المجتمع الدولي "على مجازر الانقلابي حفتر"، معبّرا عن "ثقته في أن الحكومة الليبية ستلاحقه (أمام المحاكم) على هذه الجرائم ضد الإنسانية". وقال إنه يأمل في أن تواصل المحكمة الجنائية الدولية تحقيقها في جرائم حفتر ومحاسبته. وذكّر الوزير التركي بأن قوات بلاده تقدم خدمات تدريبية عسكرية واستشارية للقوات الليبية في إطار تفاهمات بين البلدين.