ترمب للإسرائيليين : الجولان لكم
آذار 22, 2019

أثارت تغريدة الرئيس الأميركي دونالد ترامب على توتير أن الوقت قد حان لاعتراف الولايات المتحدة بما سماها السيادة الإسرائيلية الكاملة على هضبة الجولان المحتلة ردود فعل منددة وتحذيرات من تركيا وروسيا من أن تؤدي الخطوة إلى إثارة الغضب ومزيد من العنف بالمنطقة.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن بلاده تدعم وحدة الأراضي السورية، مشيرا إلى أن محاولات الولايات المتحدة الأميركية إضفاء الشرعية على تصرفات إسرائيل في قضايا لا تتوافق مع القانون الدولي، لن تؤدي إلا لمزيد من العنف والألم في المنطقة.

كما اعتبر المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن في تغريدة على توتير أن مساندة الإدارة الأميركية للأنشطة غير الشرعية لكيان الاحتلال في مرتفعات الجولان السورية المحتلة دعم لسياسة الاحتلال وتعميق الصراعات.

من جانبه، أكد عضو لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي أوليغ مورو-زوف أن روسيا لن تعترف أبدا بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

من جهته شدد نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، في تصريح لوكالة "الأناضول"، على "التزام الأمم المتحدة بأن احتلال الكيان الإسرائيلي للجولان السوري عمل غير مشروع بموجب القانون الدولي".

في المقابل وجه رئيس وزراء كيان الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الشكر لترامب على قراره، معتبراً أنه يأتي "ضد إرادة إيران باستخدام سوريا لإزالة هذا الكيان.

يلاحظ أن أي موقف رسمي سوري أو من المعارضة السورية لم يصدر حتى اللحظة منتقداً تغريدة ترمب والموقف الأمريكي.