ترمب يحذّر إيران .. وواشنطن تتجه لإرسال 120 ألف جندي إلى الخليج
أيار 14, 2019

حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أنه إذا حاولت إيران الإقدام على أي تحرك ضد الولايات المتحدة فسيكون ذلك خطأ فادحا، وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض إن الولايات المتحدة سترى ما سيحدث مع إيران، لكن إن حاولت فعل أي شيء بعد أن نشرت واشنطن حاملة طائرات والمزيد من المقاتلات في المنطقة، فسيكون ذلك خطأ كبيرا.

وتزامنت تصريحات ترامب مع تطورات ميدانية في الخليج، حيث ذكرت القيادة الأميركية الوسطى أن قاذفات "بي 52" التي أُرسلت إلى منطقة الخليج قبل أيام تحسبا لأي هجوم إيراني ضد المصالح الأميركية، نفذت أولى طلعاتها الجوية أمس انطلاقا من قاعدة العديد في قطر.

إلى ذلك  أشار مسؤول أميركي مقرب من الاستخبارات لقناة "الميادين" إلى أن "إيران المشتبه به الرئيسي في اعتداءات الفجيرة لكن لا دليل على ذلك".

في سياق آخر قدّم وكيل وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان خطة عسكرية محدثة تنص على إرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي أميركي إلى الشرق الأوسط في حال قيام إيران بمهاجمة القوات الأميركية أو تسريع العمل في مجال الأسلحة النووية.

من جهة، أخرى قال المبعوث الأميركي الخاص بإيران براين هوك إن واشنطن لن تفرق بين طهران ووكلائها إذا ما شنت أي هجمات، وأضاف أن السياسة الخارجية لبلاده تسعى إلى إزالة كل القوات الخاضعة لسيطرة إيران من سوريا.

وردا على التصعيد الجاري، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده تواجه تهديدات كثيرة من قبل أعدائها، لكنها قادرة على هزيمتهم وتخطي المرحلة الصعبة الحالية. وأضاف روحاني أن الشعب الإيراني أكبر من أن يقبل التهديدات.