تصعيد للنظام وروسيا شمال سوريا
آذار 22, 2021

استهدفت مقاتلات روسية منطقة معبر باب الهوى قرب الحدود مع تركيا، مما أسفر عن اندلاع حريق في محطة نقل الشاحنات التابعة للمعبر، وقال الدفاع المدني إن القصف الروسي استهدف معملا للإسمنت وموقفا لشاحنات في منطقة باب الهوى الحدودية بريف إدلب الشمالي، مما أدى لمقتل مدني.
وفي مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، استشهد 7 مدنيين وأصيب آخرون نتيجة قصف مدفعي شنته قوات النظام على مستشفى المدينة.
بدوره، أكد الدفاع المدني السوري عبر فيسبوك أن قوات النظام السوري استهدفت المستشفى بعدة قذائف مدفعية، مما تسبب أيضا في أضرار مادية أدت إلى خروج المستشفى من الخدمة.
وقال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في بيان إن هذا القصف "هو جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية"، معتبرا أنها تعيد كثيرا من المسائل إلى نقطة الصفر، وتتطلب تحركا فوريا من قبل المجتمع الدولي والدول المهتمة بإنهاء الحرب".