حركة النهضة تسحب ثقتها من رئيس الحكومة التونسية بعد تلويحه بإقصائها.
تموز 15, 2020

قرر مجلس شورى حركة النهضة، أكبر مكونات الائتلاف الحاكم في تونس، سحب الثقة من رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، وهو ما قد يؤدي إلى إسقاطها في البرلمان.

وصوت أعضاء المجلس بأغلبية الأصوات على سحب الثقة من الفخفاخ، ويأتي هذا القرار بعد تصاعد الخلاف بين الحركة ورئيس الحكومة عقب إعلانه نيته إجراء تعديل وزاري، واعتباره دعوةَ النهضة إلى بدء مشاورات لتشكيل حكومة جديدة بدلا عن الحكومة الحالية تهربا من التزاماتها.