خلاف سعودي وإماراتي بشأن تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط
تموز 05, 2021

انتقد وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، الإمارات العربية بشأن موقفها المخالف للإجماع الذي قاد إلى عرقلة اتفاق "أوبك +". وقال الأمير عبد العزيز إن المقترح السعودي الروسي حظى بقبول الجميع ما عدا دولة الإمارات"، وأضاف منتقداً قرار الإمارات "إذا كانت هناك تحفظات لدى أي دولة فلماذا سكتت عنها سابقاً. وقال: "يجب أن تكون هناك زيادة في إنتاج النفط لمعالجة شح البترول المتوقع في الصيف"، مضيفاً: "نريد التوازن بين حاجة الدول المنتجة لرعاية مصالحها وأيضاً مراعاة الدول المستهلكة".
وأكد أنه "لا بد أن يكون اتفاق الإنتاج لفترة أطول"، موضحاً أن "الاتفاقية تشمل نصاً واضحاً بشأن التمديد ولا تحوي شيئاً عن زيادة الإنتاج".
من جهته، شدد وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي على أن مطلب بلاده هو العدالة والانصاف، وقال إن الامارات تريد المعاملة بالمثل أو الانصاف مثل بقية الدول، " وأوضح أن الإمارات متلزمة باتفاق خفض الإنتاج حتى أبريل/نيسان المقبل، ولكن "إجبارنا على الدخول في اتفاقية جديدة وربطها بزيادة الإنتاج لا نرى أنه طلب منطقي حتى لو اتفقت كل الدول، لأن موقفنا يختلف عن هذه الدول".