دعم لحكومة الوفاق الليبي في اجتماع وزاري ثلاثي بطرابلس.
آب 07, 2020

أكد وزراء خارجية ليبيا وتركيا ومالطا دعم حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، وأشاروا إلى أنه لا حل عسكريا للأزمة الليبية. وأعلنت الخارجية التركية في بيان أن المسؤولين الثلاثة توافقوا على نقاط، بينها تشجيع التعاون المشترك، وعودة الشركات المالطية والتركية إلى ليبيا، وإعادة الرحلات الجوية بين الدول الثلاث.

ونشر المكتب الإعلامي لحكومة الوفاق أمس بيانا ثلاثيا يضم حكومات ليبيا وتركيا ومالطا يبدون فيه تحفظهم على عملية "إيريني" وأوجه القصور فيها، وهي عملية المراقبة البحرية والجوية التي يقوم بها الاتحاد الأوروبي لضمان تطبيق الحظر الأممي على تصدير السلاح إلى ليبيا. وسبق أن طالب مسؤولون ليبيون وأتراك بأن تكون هذه العملية متكاملة لمراقبة حظر توريد السلاح إلى ليبيا برا وجوا وبحرا.

من جانبه، أشار وزير الخارجية التركي إلى أن حفتر قد يهاجم مصراتة وطرابلس في أي لحظة، و"لهذا فإن حكومة الوفاق تطالب باستلام مدينة سرت ومنطقة الجفرة" يضيف الوزير.