دعوات للحشد اليوم بالسودان أمام القصر الجمهوري
تشرين الثاني 30, 2021

أعلنت تنسيقيات لجان المقاومة بالعاصمة السودانية الخرطوم أن المظاهرات التي دعت إلى تنظيمها اليوم ستتوجه إلى القصر الجمهوري (الرئاسي) وسط العاصمة، رفضا للاتفاق السياسي الأخير بين القادة العسكريين ورئيس الحكومة عبد الله حمدوك.

وقالت التنسيقيات في بيان إنها "اتفقت على القصر الجمهوري وجهة مشتركة للمواكب (المسيرات)"، تعبيرا عن موقفها الثابت "لا تفاوض.. لا شراكة.. لا مساومة".

في هذا الوقت، نصحت واشنطن، رعاياها الموجودين في السودان بتجنب أماكن الحشود والاحتجاجات.

من جهة أخرى، أكدت الأمم المتحدة أن عودة حمدوك لتولي مهام منصبه لم ينه الأزمة التي تعيشها البلاد بعد، وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام في مؤتمر صحفي بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك "نحن نعتقد أن السودان ربما يكون قد تجنب سيناريو مزيد من العنف".