رسالة من هنية إلى 30 زعيما عربيا وإسلاميا ماذا جاء فيها؟
كانون الأول 24, 2020

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس إسماعيل هنية إن تطبيع العلاقات مع إسرائيل، هو بمثابة طعنة غادرة في ظهر الشعب الفلسطيني، وخطيئة سياسية كبرى، وسلوكا مضرا بمصالح الأمة وأمنها القومي على المدى المنظور والإستراتيجي.

جاء ذلك في رسالة، بعث بها هنية إلى قادة وزعماء أكثر من 30 دولة عربية وإسلامية، بحسب بيان صادر عن حركة حماس، ولم يكشف البيان، هوية الزعماء الذين استقبلوا الرسالة. وأكد قائد حماس على أن إسرائيل ستبقى العدوّ المشترك الأول للأمة العربية والإسلامية جمعاء، وأن تطبيع العلاقات معها يمثل اختراقا كبيرا في صلب الأمن القومي وخرقا للإجماع العربي والإسلامي، وانتهاكا للأعراف والمواثيق والقرارات الصادرة عن جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي.