روسيا تبدأ عملية عسكرية واسعة وغير ومحدودة في أوكرانيا
شباط 24, 2022

بدأت روسيا اعتباراً من ساعات الفجر الأولى من اليوم عملية عسكرية واسعة النطاق في أوكرانيا وقالت وزارة الدفاع الروسية إن العملية تستهدف البنية التحتية العسكرية الأوكرانية ولا تستهدف المدنيين.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمي بوتين في خطاب طارئ بث التلفزيون الروسي البدء بعمليات عسكرية خاصة في إقليم دونباس، وقال بوتين "إن العملية تستهدف حماية الشعب"، وأضاف أنه يريد نزع سلاح أوكرانيا وتخليصها من "النازيين الجدد"، داعياً الجيش الأوكراني لـ"إلقاء سلاحه". ومهدداً أنه "في حال حدوث تدخل أجنبي فإن روسيا سترد على الفور".

تزامناً، أعلنت وكالة "إنترفاكس" الروسية بدء هجمات صاروخية على منشآت عسكرية في أنحاء أوكرانيا، بدأت الساعة الخامسة صباحاً، وذكرت الوكالة أن قوات من أسطول البحر الأسود بدأت عملية إنزال في بحر آزوف وفي ميناء أوديسا.

وتحدثت وسائل إعلام أوكرانية عن سماع انفجارات في كراماتورسك شمال دونيتسك، وماريوبول (الشرق)، وخاركيف، ثاني المدن الأوكرانية، وفي ميناء أوديسا.

وذكرت المصادر أن الانفجارات بدأت بعد 10 دقائق من انتهاء خطاب بوتين، وأن ضربات صاروخية روسية استهدفت مقرات القيادة والسيطرة في العاصمة كييف.

وقبل ساعات، قال الكرملين إنه تلقى طلبا من قادة دونيتسك ولوغانسك للمساعدة في صدّ هجمات الجيش الأوكراني.

في المقابل أعلن الرئيس الأوكراني فرض الأحكام العرفية على جميع أراضي الدولة، كما أعلنت حكومته أيضا إغلاق مجالها الجوي أمام الطيران المدني بعد إعلان بوتين شن عملية عسكرية ضد هذا البلد.

وأعلنت وزارة البنية التحتية الأوكرانية في بيان على موقعها الالكتروني إغلاق المجال الجوي، مشيرة إلى "وجود مخاطر أمنية عالية". بينما أعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية أنّ ما سمّته العدو بدأ حرباً على الدولة وأن الجيش الأوكراني سيسعى للحفاظ على البلاد.

 من جهته، ندد الرئيس الأميركي جو بايدن ب"الهجوم غير المبرر" من قبل روسيا في أوكرانيا، وقال بايدن في بيان "اختار الرئيس بوتين (شن) حرب مخطط لها ستتسبب بمعاناة وخسائر بشرية كارثية". وأضاف: "روسيا تتحمل وحدها مسؤولية الموت والدمار اللذين سينجمان عن هذا الهجوم".

في السياق، قال قصر الإليزيه في بيان، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أكد دعمه لسيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها بعد اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وأضاف الإليزيه أن الدعم الذي يمكن أن يقدمه الاتحاد الأوروبي إلى أوكرانيا سيكون على جدول أعمال اجتماع المجلس الأوروبي الخميس.