روسيا والصين لا تريدان وقف النار في إدلب وهذا ما فعلتاه في مجلس الأمن
أيلول 20, 2019

استخدمت روسيا والصين حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن الدولي ضد مشروع قرار ثلاثي قدمته الكويت وألمانيا وبلجيكا، بشأن وقف الأعمال العدائية في إدلب شمال غربي سوريا، كما سقط مشروع قرار منافس صاغته روسيا والصين.

وخلال جلسة مفتوحة عقدها مجلس الأمن ، عرقل الفيتو الروسي الصيني مشروع القرار الثلاثي الذي طالب الدول الأعضاء بضمان امتثالها لالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني، عند اتخاذ تدابير لمكافحة الإرهاب.

وقال السفير الفرنسي بالأمم المتحدة نيكولا دي ريفيير Nicola dr Rivière في تصريحات على هامش الجلسة، إن من يدمرون إدلب بالقصف سيتوجب عليهم إعادة إعمارها، وإن بلاده وأوروبا ودولا أخرى لن تشارك في جهود إعادة الإعمار في سوريا، بحسب رؤيته.