على ذمة "سي أن أن" : السعودية تستعد للاعتراف بقتل خاشقجي عن طريق الخطأ
تشرين الأول 16, 2018

قالت وسائل إعلام أميركية إن الحكومة السعودية تستعد لتقديم اعتراف بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول.

وأفادت شبكة "سي إن إن" الأميركية نقلا عن مصدرين بأن السعودية تعد تقريرا يعترف بوفاة خاشقجي بسبب خطأ وقع أثناء استجوابه، خلال عملية كان المقصود منها اختطافه من تركيا، وقال أحد المصدرين للشبكة إن التقرير سيخلص على الأرجح إلى أن "العملية جرت دون إذن، وأن الضالعين فيها سيحاسبون". وأوضح أحد المصدرين أن التقرير لا يزال قيد التحضير، وأنه قد تحدث تغييرات.

في السياق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن "قتلة مارقين" خارجين عن السيطرة ربما كانوا وراء اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا.

وعقب مكالمة هاتفية أجراها مع الملك سلمان بن عبد العزيز، قال ترامب إن العاهل السعودي نفى تماما علمه بما حدث لخاشقجي، وأضاف ترامب للصحفيين أنه بعث وزير خارجيته، مايك بومبيو، إلى السعودية لإجراء محادثات عاجلة مع الملك سلمان.

في وقت سابق، دخلت الشرطة التركية الى مقرّ القنصلية السعودية في اسطنبول لتفتيش المكان، ووصل الشرطيّون، بعضهم في زيّ عسكري وآخرون في زيّ مدني، إلى القنصلية في ست سيارات ودخلوا المبنى على الفور.

تزامناً، قالت وسائل إعلام سعودية إن سلطات الرياض ستشرع في استدعاء بعض من تداولت وسائل الإعلام التركية أسماءهم في حادثة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا منذ أسبوعين، وذلك للاستفسار عن سبب تواجدهم في إسطنبول في التوقيت نفسه الذي يتقاطع مع آخر ظهور علني لخاشقجي.