غارات إسرائيلية جديدة على مواقع إيرانية في سورية
كانون الثاني 21, 2019

أعلن قوات الاحتلال الإسرائيلي، استهداف مواقع لفيلق القدس الإيراني، داخل الأراضي السورية.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان مقتضب إنه جرى استهداف مواقع تابعة لإيران في سوريا، دون أن يقدم تفاصيل أو يحدد المنطقة أو المناطق التي تم قصفها، وحذر في نفس البيان النظام السوري من محاولة استهداف الأراضي التي يحتلها الكيان الإسرائيلي أو قواته ردا على هذا القصف.

من جهتها، نقلت سانا السورية عن مصدر عسكري أن الجيش الإسرائيلي شن في الساعة الواحدة وعشر دقائق من فجر اليوم ضربة صاروخية كثيفة -أرضا وجوا- عبر موجات متتالية من الصواريخ الموجهة. وأضاف المصدر أن معظم الصواريخ دمّرتها الدفاعات الجوية السورية قبل أن تصل إلى أهدافها.

في هذا الوقت، قالت وكالة "ستيب" المحلية إن "القصف تركز على قواعد إيرانية في مدينة إزرع بريف درعا، وجبل المانع بمنطقة الكسوة بريف دمشق الغربي، وأضافت أن، "قصفاً آخر استهدف مواقع في جنوب صحنايا ومنطقة الديماس غرب دمشق"، وأوضحت أن، "بعض الصواريخ  أصابت أهدافها".

هذا وقد تمكّن سكّان العاصمة اللبنانية بيروت وسكّان المناطق الساحلية والجبلية المطلة على البحر من سماع أصوات الطائرات الحربية والصواريخ التي أطلقت باتجاه دمشق واحدثت رعباً كبيراً في الساعات الأولى من الفجر.