قصف إسرائيلي على درعا .. وسوري على إدلب
تموز 24, 2019

أفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان» باستمرار عمليات القصف الجوي والبري ضمن منطقة خفض التصعيد، حيث «نفذت طائرات حربية روسية غارات جديدة على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، كما شنت مقاتلات سورية حربية المزيد من الغارات على الريف الإدلبي، مما أدلى ارتفاع عدد الضحايا الى أكثر من خمسين ومئات الجرحى.

في حين قتل مدني وأصيب آخرون بجراح جراء إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة على قرية جبالا وأطرافها بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب».

في سياق  آخر أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن قيام طائرات إسرائيلية بهجوم على مرتفعات تل الحارة في ريف درعا، وذكرت وكالة «سانا» أن «هجومًا إسرائيليًا استهدف مرتفعات تل الحارة في ريف درعا، واقتصرت الخسائر على الماديات»، وقالت إن الدفاعات الجوية تصدت لأجسام معادية في سماء القنيطرة جنوبي سوريا.

وقال سكان إنهم سمعوا دوي انفجارات عنيفة في منطقة تل الحارة وشوهدت ألسنة النيران تندلع من أطراف تل الحارة من الجهة الشمالية الغربية.

تزامناً، قالت  وكالة "سبوتنيك" الروسية إن القصف استهدف نقطة رصد عسكرية في تل الحارة الاستراتيجي بريف درعا الشمالي الغربي المحاذي للجولان المحتل.