قصف إسرائيلي يستهدف غرفة عمليات إيرانية جنوبي دمشق.
تموز 21, 2020

استهدفت غارات إسرائيلية،  مواقع لقوات النظام السوري وقوات إيرانية في العاصمة دمشق، حيث دوت انفجارات عنيفة تزامناً مع تصدي الدفاعات الجوية التابعة للنظام لعدد من تلك الصواريخ، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال الإعلام الرسمي التابع للنظام إن الهجمات أصابت 7 جنود بجروح، وأحدثت خسائر مادية.

ونقلت وكالة رويترز عن منشقين عسكريين سوريين أن الضربة استهدفت مخزن ذخيرة كبيرا تديره إيران في جبل المانع قرب بلدة الكسوة، حيث يتحصن أفراد من الحرس الثوري الإيراني منذ فترة في منطقة وعرة على بعد نحو 15 كيلومترا إلى الجنوب من وسط دمشق.

وذكر منشقان عسكريان أن ضربات أخرى استهدفت بلدتي المقيليبة وزاكية قرب الكسوة، حيث ينتشر مسلحون من حزب الله ومعهم فصائل مؤيدة لإيران.

تزامناً، قالت مصادر معارضة إن القضف استهدف  غرفة عمليات لضباط إيرانيين وحزب الله في البلاد، وتحدثت عن مقتل جنرال إيراني.