قضاة تونس ينتفضون على الرئيس
شباط 10, 2022

دخل القضاة التونسيون في إضرابهم عن العمل يومهم الثاني احتجاجا على قرار الرئيس التونسي، قيس سعيد، حلّ المجلس الأعلى للقضاء، وامتثالا لقرار المكتب التنفيذي لجمعية القضاة بتعليق العمل بكافة المحاكم يومي الأربعاء والخميس، احتجاجا على قرار سعيد.

من جانبها، أعلنت الجمعية التونسية للقضاة الشبان عزمها رفع شكوى للاتحاد العالمي للقضاة تطلب فيها تشكيل لجنة للنظر في ما يحدث بتونس.

في المقابل قال الرئيس التونسي قيس سعيد إنه سيعرض، مشروع مرسوم لمجلس مؤقت للقضاء، وجدد سعيد، تأكيده عدم وجود سلطة قضاء مستقلة في الدولة وإنما وظيفة في الدولة، وفق تعبيره.

وتساءل الرئيس التونسي بشأن القلق الذي أعرب عنه بعض الدول والسفارات المعتمدة بتونس بخصوص حلّ المجلس الأعلى للقضاء، وأكد أنّ تونس دولة ذات سيادة تعرف جيّدا المعاهدات الدولية.

في الأثناء، عبّرت جهات دولية عن قلقها من الأزمة في تونس، فعدّت الأمم المتحدة قرار سعيّد بحل المجلس الأعلى للقضاء تقويضا خطيرا لسيادة القانون. وحث ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، الرئيسَ التونسي على التراجع عن مساره.