مادورو يستوعب الحركة الانقلابية على حكمه في فنزويلا والجيش ينحاز إلى جانبه
كانون الثاني 24, 2019

أعلن وزير الدفاع الفنزويلي فلاديمير بادرينو أن الجيش لن يعترف بإعلان رئيس البرلمان المعارض خوان غوايدو نفسه رئيسا للبلاد، وكتب بادرينو على تويتر إن "اليأس والتعصب يقوضان سلام الأمة، نحن جنود الوطن لا نقبل برئيس فُرض في ظل مصالح غامضة أو أعلن نفسه ذاتيا بشكل غير قانوني، الجيش يدافع عن دستورنا وهو ضامن للسيادة الوطنية".

وكان رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، وفي كلمة أمام آلاف المتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس نيكولاس مادورو رفع غوايدو يده اليمنى وأدى القسم رمزيا، وأكد أن الدستور يكفل له ذلك إلى حين الدعوة لإجراء انتخابات جديدة.

في المقابل قطع الرئيس مادورو العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة الأمريكية بسبب اعترافها بـ "غوايدو" رئيساً للبلاد، فيما تلقى مادورو برقيات دعم أبرزها من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.