ماذا جرى في اجتماع أطراف الاتفاق النووي؟
كانون الأول 17, 2020

عقدت أطراف الاتفاق النووي الإيراني اجتماعا افتراضيا، في محاولة لتهدئة الأمور قبيل تسلم الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن منصبه الشهر المقبل، وشاركت في الاجتماع كل من الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا وبريطانيا وإيران، وترأسته الدبلوماسية الألمانية هلغا شميت الأمينة العامة لجهاز التحرك الخارجي الأوروبي.

وناقشت اللجنة التعاون حول الحفاظ على الاتفاق النووي وطريقة الاطمئنان على تنفيذه الكامل والمؤثر من جانب الطرفين في ظل التحديات الراهنة، وقال بيان لمنسقة اللجنة المشتركة للاتفاق إن المجتمعين اتفقوا على عقد اجتماع غير رسمي لوزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتفاق النووي يوم الحادي والعشرين من كانون الأول"، أي الإثنين المقبل.