ماذا يعني إطلاق سفارة إسرائيلية افتراضية في الخليج ؟
شباط 07, 2019

أعلن الكيان الإسرائيلي إطلاق ما أسماه بـ "سفارة افتراضية" له في الخليج في ظل ما يعتبره تقاربا كبيرا بدأ ينمو مؤخرا مع العديد من الدول العربية، من بينها دول خليجية.

وقال حساب إسرائيل بالعربية على تويتر التابع لخارجية الكيان الإسرائيلي "يسرّنا أن نعلن إعادة إطلاق صفحة (إسرائيل في الخليج) بهدف تعزيز الحوار بين إسرائيل وشعوب الخليج". وأضاف الحساب "نأمل أن تسهم هذه السفارة الافتراضية في تعميق التفاهم بين شعوب دول الخليج وشعب إسرائيل في مختلف المجالات".

من جهته، أعاد أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس وزراء الكيان للإعلام العربي، مشاركة الحساب الجديد للسفارة الافتراضية عبر تويتر، مغردا "إلى المتابعين الخليجيين الأعزاء، تابعوا هذا الحساب المخصص لكم والموجه إليكم بهدف توسيع رقعة الحوار بيننا وبينكم".

في المقابل أكدت مصادر متابعة أن إطلاق مثل هذه السفارة الافتراضية يأتي في سياق التطبيع الذي يريده كيان الإحتلال مع شعوب المنطقة، أو كمقدمة لاختبار ردة الفعل العربية على ذلك وكجزء من التمهيد لافتتاح سفارات فعلية حقيقية في بعض عواصم الخليج العربي، وأشار في هذا السياق إلى ما بات يُعرف بـ "صفقة القرن" وانخراط بعض الدول الخليجية فيها.