مساعدات عسكرية أميركية "غير مسبوقة" لكييف
آذار 17, 2022

مع دخول الحرب الروسية على أوكرانيا يومها الـ22، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا بقيمة 800 مليون دولار، وإرسال أسلحة ذات مدى أبعد، مؤكداً دعم الولايات المتحدة "غير المسبوق" لحليفتها في حربها مع روسيا.

ووصف الرئيس الأميركي جو بايدن ءنظيره الروسي فلاديمير بوتين بأنه "مجرم حرب" على خلفية غزو أوكرانيا.

في المقابل، نددت الخارجية الروسية بالقرارات التي اتخذها الاتحاد الأوروبي بتسليم أوكرانيا مساعدات تقنية عسكرية، بما فيها تزويد كييف بأسلحة فتاكة، ووصفتها بالقرارات "الخطيرة".

تزامناً، واصل الجيش الروسي عملياته العسكرية في الأراضي الأوكرانية، ومن مختلف المحاور والجبهات، خاصة في العاصمة كييف، حيث دوت صافرات الإنذار وسقطت عدة صواريخ في العاصمة، وسط تأكيد القائد العام للجيش الأوكراني أن الدفاع عن كييف هو المهمة الإستراتيجية.

وعلى الصعيد السياسي، قال رئيس الوفد الروسي في المفاوضات مع أوكرانيا فلاديمير ميدينسكي إنه يجري الآن بحث مجموعة كاملة من القضايا المتعلقة بحياد أوكرانيا ونزع سلاحها، وأن أوكرانيا اقترحت خلال المفاوضات نموذج السويد أو النمسا لدولة محايدة منزوعة السلاح.

وفي المقابل، قالت الرئاسة الأوكرانية إن كييف ترفض مقترح الدولة المحايدة مثل النمسا والسويد، وإن الضمانات الأمنية يجب أن تكون محور المحادثات مع روسيا.