منظمة الصحة العالمية تحذر من تخفيف بعضِ الدول للقيود الداخلية جراء كورونا.
نيسان 21, 2020

قالت منظمة الصحة العالمية إن تخفيف بعضِ الدول للقيود الداخلية لا يعني انتهاء أزمة تفشي الجائحة في تلك الدول، وقال مدير منظمة الصحة تيدروس أدهانوم غيبريسوس في مؤتمر صحفي إن الأسوأ في انتشار فيروس كوفيد-19 لا يزال مقبلا، مؤكدا أن نهاية الوباء يتطلب تضافر الجهود من كل دولة ومن الأفراد والمجتمعات والحكومات للتحكم بانتشار الفيروس المميت.

من جهتها، انتقدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ما وصفته بالمبالغة في الدعوة إلى إعادة فتح البلاد بسبب فيروس كورونا، وعبرت عن قلقها من تراخ محتمل في احترام القيود.

في هذا الوقت، تتجه دول أوروبية عدة نحو تخفيف القيود التي فرضتها لاحتواء فيروس كورونا، ومع تسجيل بعضها عددا أقل من الوفيات في الأيام القليلة الماضية تعاود قطاعات محدودة العمل.