من هي الدولة التي ضغطت على باكستان لتطبيع علاقتها بـ "إسرائيل"؟
تشرين الثاني 13, 2020

كشف رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان اليوم أن دولة صديقة ضغطت بقوة على إسلام آباد من أجل دفعها إلى تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح خان في تصريحات أن باكستان لن تعترف بالاحتلال الإسرائيلي قبل التوصل إلى تسوية ترضي الفلسطينيين.

وليست هذه المرة الأولى التي يعلن فيها خان موقفه الواضح من التطبيع، إذ قال في أيلول الماضي إنه لا جدوى من الاعتراف أو التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، لأن ذلك لن يغير الواقع.

وتابع حينها أن "الفلسطينيين أصحاب قضية ظُلموا وحُرموا من حقوقهم واُغتصبت أراضيهم".

وبالعودة إلى الدولة الصديقة لباكستان والتي ضغطت على إسلام أباد من أجل التطبيع، ذكرت بعض المصادر المتابعة للموضوع أن الدولة عربية خليجية ولها وزنها واحترامها في الداخل الباكستاني.