هذا ما كشفه غوتيريش بشأن الملف الليبي.
كانون الثاني 19, 2021

رحّب الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش بـ"التقدّم الملموس" الذي تمّ إحرازه خلال الأشهر الأخيرة في الحوار الجاري بين طرفي النزاع في ليبيا، مشدّدا على ضرورة خروج القوات الأجنبية والمرتزقة من هذا البلد بحلول السبت المقبل. وقال غوتيريش في تقرير رفعه إلى مجلس الأمن إنّه "تمّ إحراز تقدّم ملموس في تعزيز الحوارات السياسية والأمنية والاقتصادية بين الليبيين والتي سهّلتها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على مدى الأشهر القليلة الماضية".

وأضاف أنّ "الانخراط الدولي المستمرّ في الحوارات الليبية-الليبية التي تيسّرها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ولّد زخما كبيرا ليدفع بليبيا قدما على طريق السلام والاستقرار والتنمية".

كما طالب غوتيريش "جميع الأطراف الدولية والإقليمية باحترام بنود اتفاق وقف إطلاق النار" الذي أبرمه طرفا النزاع في 23 أكتوبر/تشرين الأول والذي ينصّ على انسحاب كلّ القوات الأجنبية والمرتزقة من هذا البلد قبل 23 يناير/كانون الثاني الجاري.