واشنطن: أوروبا لا تفعل ما يكفي في ليبيا.
تموز 17, 2020

هاجم ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى دور الدول الأوروبية في ليبيا، وقال شينكر -في تصريحات صحفية- إن بإمكان أوروبا أن تفعل المزيد في ليبيا، من خلال التنديد بشركة "فاغنر" الروسية، وبدول أخرى مثل الإمارات ومصر، التي تنتهك حظر الأسلحة المفروض من الأمم المتحدة.

وأضاف المسؤول الأميركي أن الأوروبيين فخورون بمهمتهم في البحر الأبيض المتوسط​​ التي تهدف إلى المساعدة في تفعيل حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على ليبيا، "لكن عمليات الاعتراض الوحيدة التي ينفذها الاتحاد الأوروبي تستهدف المواد العسكرية التركية إلى ليبيا".