واشنطن تتحدّى بكّين .. بيلوسي في تايوان على الرغم من الضجيج الصيني
آب 03, 2022

قامت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي بزيارة إلى تايوان على الرغم من كل التهديدات والضجيج الصيني الرافض لها، وأعلنت بيلوسي من تايبيه عاصمة تايوان أن بلادها لن تتخلى عن تايوان، والتقت في وقت مبكر من صباح اليوم رئيسة تايوان تساي إنغ وين، وذلك بعد لقائها نائب رئيس البرلمان التايواني تساي تشي تشانغ بمقر البرلمان في العاصمة تايبيه.

وخلال اللقاء، قالت رئيسة تايوان إن الغزو الروسي لأوكرانيا قوض النظام الدولي، وإن أي غزو صيني لتايوان سيؤثر على منطقة المحيط الهادئ.

من ناحيتها، قالت بيلوسي إن الولايات المتحدة تفي بوعدها بمساندة تايوان وتعمل على تعزيز العلاقات معها. وأضافت أنّ التضامن الأميركي مع تايوان حاسم وهذه هي الرسالة التي أتينا لتأكيدها هنا".

بدوره، قال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي إن الرئيس بايدن يحترم قرار بيلوسي، معتبرا أنه لا يوجد سبب لاتخاذ الصين زيارة بيلوسي المشروعة إلى تايوان ذريعة لتصعيد التوترات أو خلق نوع من الأزمات أو الصراع، حسب تعبيره.

وردا على زيارة بيلوسي، أعلنت وزارة الدفاع الصينية أنها ستبدأ "سلسلة عمليات عسكرية محددة" في محيط تايوان، بدءا من يوم الخميس حتى الأحد المقبلين، وقالت الوزارة في بيان إن جيش الصين في حالة استعداد قتالي.