أبو فاعور : المخابرات السورية تتدّخل بالانتخابات
آذار 09, 2022

أكد عضو اللقاء الديمقراطي النائب وائل أبو فاعور، أن "المخابرات السورية عادت لتتدخل في الانتخابات النيابية القادمة ترهيباً وفساداً.

 وأشار أبو فاعور إلى أنّ المعركة في دائرة البقاع الغربي راشيا معركة سياسية ومشروع حزب الله والنظام السوري اعادة المنطقة سياسياً الى ما قبل انتفاضة الاستقلال في العام 2005”. وشدد، في تصريح أمس الثلاثاء، على أن "هذا ما لن نسمح به بإرادة أبناء المنطقة”.

هذا وتشير المعطيات من البقاع الغربي وراشيا إلى أنّ الأمور الانتخابية تتجه نحو إقامة تحالف بين التقدمي الاشتراكي والجماعة الإسلامية وإمكانية انضمام أحد وجوه تيار المستقبل إلى هذا التحالف، في مقابل لائحة منافسة اكتملت بشكل شبه نهائب تضم الوزير السابق حسن مراد نجل النائب عبد الرحيم مراد، وقبلان قبلان عن الثنائي أمل حزب الله، وشقيق النائب السابق فيصل الداوود عن المقعد الدرزي، ونائب رئيس المجلس النيابي إيلي الفرزلي في حين لم يحسم بشكل قاطع انضمام التيار الوطني الحر إلى اللائحة. كما يجري الحديث عن لائحة ثالثة تضم شخصيات مسحوبة على المجتمع المدني غير أنّ فرضها لا تبدو مشجعة.