أهالي موقفي خلدة : المحكمة العسكرية تفتري على الشبّان
تشرين الثاني 05, 2021

اعتبر أهالي الموقوفين من أبناء العشائر في خلدة أنّ "المحكمة العسكرية تفتري على الشبّان”، موضحين أنّه لم يتمّ حتّى الساعة توقيف أيّ أحد من الشبّان المسلحين التابعين لـ”حزب الله” والمعروفين بالأسماء لدى الأجهزة الأمنية بحسب بيان صادر عنهم.

وأضاف الأهالي "نحمّل جميع المرجعيات الدينية والحزبية والسياسية والأمنية المسؤولية عن كرامة وسلامة أبنائنا الموقوفين”، مطالبين "جميع أبناء العشائر في الوطن والاغتراب الوقوف صفاً واحداً لتجاوز هذه المحنة والضغط على كل الجهات المعنية لإطلاق الموقوفين وإغلاق هذا الملف حفاظا على العيش المشترك والسلم الأهلي”.

كما أوضح البيان أنّ الأهالي سينضمون مؤتمراً صحفياً في خلدة عند الأولى والنصف من بعد ظهر الجمعة.

وكان قاضي التحقيق العسكري الأول بالإنابة فادي صوان أعلن عن قراره الظنّي في أحداث خلدة الأخيرة، التي وقعت في آب الماضي.