الأيوبي : الجماعة تخوض الانتخابات لمنع التطبيع والحفاظ على القيم
شباط 14, 2022

أكّد الأمين العام للجماعة الإسلامية في لبنان عزّام الأيّوبي في حديث لصحيفة الأخبار أنّ الجماعة تتريّث حتى الآن في تقديم أوراق مرشحيها، في انتظار أن تُنهي «مساعيَ تقوم بها مع أوسع قدر ممكن من الموجودين على الساحة الإسلامية ليكونوا شركاء في ملء الفراغ».

وحدّد الأيوبي سقفاً زمنياً لهذه العملية، هو نهاية شباط الجاري، وعلى أساسها تُحدّد الدوائر التي ستُسمّي فيها الجماعة مرشحين حزبيين، وتلك التي ستدعم فيها خياراً من «الساحة الإسلامية»، والدوائر التي ستدعم فيها خياراً من خارجها.

الأيوبي أكّد أيضاً أنّ أبرز عنوان من عناوين مشروع المعركة الانتخابية هو العنوان الذي قدّمناه منذ خمس سنوات تحت عنوان: رؤية وطن». وأشار أيضاً إلى أنّ الجماعة معنية بما يجري في الإقليم، بالتالي يُركّز مشروعها على «عدم السّماح بإعادة تركيب لبنان بما يخدم المشروع الدولي الذي يعمل في كلّ منطقتنا، تحديداً في ما يتعلق بنقطتين أساسيتين: التطبيع مع الكيان الإسرائيلي ومحاولة تغيير القيم التي تقوم عليها المنطقة».

إلى ذلك تمنّى الأيوبي أن تقوم دار الفتوى بدور الجامع لكل الأطراف السنّية وعدم الاكتفاء فقط بموقع الحياد من هذه الأطراف، مشيراً في هذا السياق إلى مبادرات قامت بها الجماعة سابقاً في إطار ترتيب البيت السُنّي شملت دار الفتوى ورؤساء الحكومات وقوى سنّية عديدة فضلاً عن سفارات دول لها دورها وتأثيرها في لبنان.