الجماعة الإسلامية للحريري : لوضع القوى السياسية أمام مسؤولياتها
آب 29, 2018

جدّد المكتب السياسي للجماعة الإسلامية مطالبة القوى السياسية كافة بتسهيل عملية تأليف الحكومة، والتواضع في مطالبها، والتنازل لصالح الشعب اللبناني والمصلحة الوطنية العليا.

وأكد المكتب أن منطق المحاصصة وتقاسم المغانم الذي يحكم أداء أغلب القوى السياسية يعيق النهوض بالدولة، بل ويساعد على تفشّي الفساد والمحسوبية في إدارتها، مع طغيان روح المناطقية والطائفية مع ما يعنيه ذلك من تهديد صريح للعلاقات المجتمعية بين مكوّنات الشعب اللبناني.

كما شدّد المكتب على ضرورة احترام والتزام اتفاق الطائف، والأطر الدستورية في عمل المؤسسات، رافضاً بشكل قاطع أي مسٍّ بصلاحيات رئيس الحكومة المكلف، ومن ذلك الحديث عن سحب التكليف منه، داعياً الرئيس المكلف إلى القيام بدوره وواجبه من أجل تشكيل الحكومة، ووضع القوى السياسية كافة أمام مسؤولياتها.

كما دعا المكتب إلى إيلاء الهمّ المعيشي والحياتي الإهتمام اللازم، محمّلاً الحكومة والقوى السياسية المتواجدة فيها مسؤولية أزمات الكهرباء والمياه والنفايات وغيرها.