الحريري أمام مفرق خطير .. هل يعتذر ؟
أيار 05, 2021

أكدت مصادر بيت الوسط عبر "الأنباء الكويتية”، أن "اسم الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري على جدول لقاءات وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لو دريان، وان الدوائر الفرنسية المعنية، لا تزال منكبة على إعداد جدول لقاءات لو دريان السياسية بالتعاون مع السفارة الفرنسية في بيروت”.

وفي السياق نقلت مصادر مطلعة على أجواء تيار المستقبل، عبر "القبس”، "انزعاج الرئيس الحريري من تسريب مقصود باستثنائه من لقاءات وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان”، واعتبرت أن "هذا الأمر فيما لو صح، يعني أن الفرنسيين باتوا يعتبرون الحريري أحد معرقلي عملية التأليف، شأنه شأن جبران باسيل. في وقت لم يعدم الحريري وسيلة لإنجاز التشكيلة الحكومية وفق المبادرة الفرنسية، والتي أعدها بعد شهر من التكليف وأودعها لدى رئيس الجمهورية الذي يحتفظ بها في الدرج، لا يوقعها ولا ويناقشها”.

نائب رئيس تيار المستقبل ومستشار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، مصطفى علوش أكّد في حديث صحافي على أن "هذا الأسبوع سيكون حاسما حكوميا، إما أن تفرج وإما أن يقدم الحريري اعتذاره لأنه لن ينتظر إلى ما لا نهاية.