الراعي : لتشكيل حكومة اختصاصيين
كانون الثاني 02, 2019

رأى البطريرك بشارة الراعي أن "المسؤولين السّياسيّين عندنا، الذين يعرقلون أو لا يسهّلون تأليف الحكومة، بأيّة صيغة أتت، مصغَّرة كانت أم موسَّعة، إنّما ينتهكون واجب العمل من أجل إحلال السّلام في لبنان. ونعني بالسّلام الاستقرار السّياسيّ والاقتصاديّ والمعيشيّ، والالتزام بالميثاق الوطنيّ والدّستور ومعهما تطبيق اتّفاق الطّائف روحًا ونصًّا".

واعتبر الراعي أن "ما تفرضه أوضاع البلاد والمؤسّسات وحاجات الشّعب على السّلطة السّياسيّة، من الصّعب جدًّا، إن لم نقل مستحيلاً، أن تواجهه حكومة عاديّة كالتي يفكّرون بتأليفها. مضيفاً : إذا كانت هناك لدى ذوي الإرادات الطّيّبة نيّة بالنّهوض بلبنان وتجنيبه المخاطر الإقتصاديّة والماليّة والمعيشيّة، يجب في مرحلةٍ انتقاليّة تأليف حكومة مصغَّرة من ذوي الاختصاص، الحياديّين، المعروفين في المجتمع اللّبناني بأخلاقيّتهم وحسّهم الوطنيّ وفهمهم لأصول السّياسة وممارستها.