العاصفة "نورما" مستمرة معكم
كانون الثاني 08, 2019

يتواصل تأثير المنخفض الجوي (نورما) على لبنان. وقد أدت سرعة الرياح وغزارة الأمطار وتساقط الثلوج لانهيارات جبلية وارتفاع منسوب الموج، وقطع بعض الطرق، والتسبب بأضرار في مناطق مختلفة من لبنان.

هذا وقد أفادت غرفة التحكم المروري أن طريق ظهر البيدر سالك لسيارات الدفع الرباعي. أما طريق ترشيش زحلة فمقطوعة بسبب تراكم الثلوج. وأن أغلب الطرق الجبلية مقطوعة بسبب تراكم الثلوج.

وفي الشمال أدّى فيضان النهر الكبير إلى غرق الكثير الخيم في مخيم اللاجئين السوريين في السماقية وقد عملت فرق الدفاع المدني على إجلاء بعضهم من المخيم.

وقد توقعت مصلحة الأرصاد الجوية في إدارة الطيران المدني استمرار الطقس العاصف اليوم مع اشتداده ليلاً على أن يبدأ المنخفض الجوي بالانحسار اعتباراً من ظهر غد.

وحفاظاً على سلامة المواطنين، طلبت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي منهم، في بيان، عدم سلوك الطرقات الجبلية إلا في حالات الضرورة القصوى، والقيادة بحذر والتأكد من حالة هذه الطرقات قبل سلوكها، ومتابعة النشرات المتعلقة بحالة الطقس والطرق، والتأكد من الحالة الميكانيكية للسيارة، وتجهيزها بالسلاسل المعدنية، واتخاذ جميع الاحتياطات الوقائية الضرورية.

كذلك، طلبت قوى الأمن الداخلي من المواطنين، عدم الاقتراب من الشاطئ والكورنيش البحري أو ركن السيارات بمحاذاته، بسبب اشتداد الرياح وارتفاع الأمواج، وعدم ركن السيّارات بالقرب من اللوحات الإعلانية والأشجار المنتشرة على الطرقات، وتجنّب الاقتراب منها، والتأكّد من تثبيت أجهزة الإرسال والاستقبال وغيرها، بشكل محكم، على أسطح المباني والشرفات.

 في هذا الوقت، طلب رئيس الجمهورية ميشال عون من الهيئة العليا للإغاثة الاهتمام بأوضاع المتضررين نتيجة العاصفة الثلجية التي ضربت لبنان، والإسراع في إصلاح الأعطال الناتجة عنها فور انحسارها. 

وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة قرر إقفال المدارس والمهنيات الرسمية في المناطق الجبلية والداخلية الواقعة على ارتفاع 700 متر وما فوق اليوم وترك للمدارس الخاصة تحديد موقفها في ضوء هذا التوجيه.

وأشار بيان لوزارة التربية إلى أنه سيصدر ظهر اليوم بياناً جديداً بالنسبة إلى وضع المدارس يوم الأربعاء.