الكابيتول كونترول يخلف بين باسيل وبوصعب
تشرين الثاني 16, 2022

أكّد رئيس تكتّل "لبنان القوي" النّائب جبران باسيل، بعد اجتماع اللّجان النيابية المشتركة لمناقشة مشروع قانون "الكابيتال كونترول"، أنّ "ما يحصل اليوم هو مهزلة، و"الكابيتال كونترول" هو فكرة ضبط التّحويلات الماليّة إلى الخارج، ويضاف إليها ضبط السّحوبات في الدّاخل".

وأعلن باسيل أنّ "بمعرفة الجميع، لا زال قسم كبير من المصارف يجري تحويلات استنسابيّة إلى الخارج حتّى يومنا هذا، بحجّة ألّا قانون يمنع ذلك"، موضحًا "أنّنا ندعو إلىضبط التّحاويل إلى الخارج وحصرها بحالات معيّنة.

وأكّد باسيل أنّ "الكلام عن حماية حقوق المودعين هو كلام كاذب ووعود إنشائيّة". وأفاد بـ"أنّنا أقليّة، وهناك أكثريّة حاكمة في المجلس النيابي لا تريد إقرار "الكابيتال كونترول" يسمّونهم أحزاب المصارف".

من جهته أشار نائب رئيس مجلس النواب إلياس بو صعب، بعد جلسة اللجان المشتركة، الى أن "موضوع قانون الكابيتال كونترول يُحكم عليه عندما تنتهي الصيغة النهائية، ورفض بوصعب وصف عمل اللجان بالمهزلة وقال: "المجلس النيابي واللجان المشتركة يقوموا بدورهم، وأنا لا أوافق رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل بتوصيفه أن العمل في الجلسة كان مهزلة"، معتبراً أن "كل شخص لديه وجهة نظر مختلفة". وأوضح بو صعب، أن "باسيل طلب منع كل التحويلات الى الخارج وأنا أوافقه الرأي، لكننا نحنا مازلنا في المرحلة الأولى وسنعمل على هذا البند لكن في المراحل المقبلة".

وأكد بو صعب، أن "النقاش كان هادئا وموضوعيا، واتفقنا على ضرورة وقف الفوضى في نقل الأموال"، لافتاً الى أنه "يقال إن هناك اكثر من 100 مليون دولار صرفت تحت اسم قانون الدولار الطالبي، ونحن نحقق في تحويل الأموال تحت هذا القانون، لذلك هنا تكمن ضرورة اقرار الكابيتال كونترول".