المستشفيات والأفران إلى الإقفال إلا إذا
تموز 23, 2021

تلقي أزمة فقدان وندرة مادة المازوت في الأسواق بظلالها على عمل الأفران والمستشفيات فضلاً عن أصحاب المولدات الخاصة، وقد أعلن هؤلاء أنّهم قد يلجأون إلى إطفاء مولداتهم بسبب النقص الحاد في مادة المازوت، وقال أصاب المولدات الخاصة في مدينة صيدا وجوارها إنّهم سيلجأون إلى إطفاء مولداتهم تباعاً بعد نفاد مادة المازوت وارتفاع أسعارها في السوق السوداء.

من جهته لفت نقيب أصحاب المستشفيات الخاصة سليمان هارون في حديث تلفزيوني الى أن "المستشفيات تواجه مشكلة كبيرة جراء شح المازوت لديها لتشغيل المولّدات"، محذرًا من أنه "اذا لم يتم تزويد المستشفيات بالمازوت، فبعضها سيضطر الى الإقفال، مما سيشكّر خطرًا على المرضى".

وفي هذا السياق أشارت نقابة أصحاب المستشفيات الخاصّة، إلى أن "المستشفيات تواجه مشكلة كبيرة حيث أنه يتعذر عليها الحصول على مادة المازوت لتشغيل المولّدات، في ظل إنقطاع الكهرباء مدة لا تقل عن 20 ساعة في اليوم".

وأوضحت في بيان، أن "ذلك سوف يعرض حياة المرضى للخطر".

بدوره حذر إتحاد المخابز والأفران، من "أزمة رغيف على الأبواب إعتباراً من الأسبوع المقبل، بسبب فقدان مادة المازوت، إذ ستضطر بعض الأفران والمخابز للتوقف بعد نفاذ الإحتياط المتوفر لديها من هذه المادة".