المشنوق يتجه لطلب ختم جوازات الإيرانيين
حزيران 19, 2018

كشفت مصادر سياسية لبنانية مطلعة لـ "الجريدة" الكويتية أن وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال نهاد المشنوق سيصدر قراراً بوقف قرار الأمن العام السماح للإيرانيين بالدخول إلى لبنان من دون ختم جوازاتهم، لافتة إلى أن "هكذا قرار يجب أن يتخذ في مجلس الوزراء".

واوضحت مصادر دبلوماسية لـ"الجريدة"، إن الإجراء الذي أقره الأمن العام "يهدف إلى تهريب إيرانيين من العقوبات الأميركية والدولية المفروضة على بعض الشخصيات والأموال الإيرانية وتسهيل دخولهم إلى لبنان عبر المرافق الشرعية"، مضيفة أن تبرير الأمن العام لاتخاذ القرار بأنه عادي وإجراء متّبع وأن حركة المسافرين تؤخذ إلكترونياً غير كاف لتوضيح لماذا خُصّص الإيرانيون بهذا الامتياز دون غيرهم، وبهذا التوقيت بالذات حيث تواجه طهران ضغوطاً أميركية هائلة وعودة للعقوبات عليها.

في المقابل أكّدت مصادر معنية بقرار الأمن العام عدم "تختيم" جوازات سفر الإيرانيين القادمين إلى لبنان عبر المنافذ الحدودية اللبنانية فإن المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم لن يتعامل مع مذكرة وزير الداخلية نهاد المشنوق بإلغاء قراراه من زاوية سياسية، بل إدارية وقانونية. وفي حال كانت المذكرة قانونية، فسيلتزم بها. أما إذا لم تكن كذلك، فمن غير المستبعد تجاهلها أو ردّها إلى وزير الداخلية مع التعليل المناسب.

إلى ذلك أكد مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم أن "كل المعلومات عن حركة المسافرين في المطار تحفظ على الكومبيوتر".