المفتي دلّي ينتقدمنع الفلسطينيين من العمل
تموز 16, 2019

أعلنت وزارة العمل أنه يتم إصدار بيانات مع تحركات إحتجاجية بناء لمعلومات خاطئة تتحدث عن استهداف الفلسطينيين بإطار تطبيق خطة مكافحة اليد العاملة الأجنبية غير الشرعية في لبنان، مؤكدة أن الخطة تهدف لتطبيق القانون، وليست موجهة ضد أحد ولا تستثني أية جنسية."

في المقابل، أعلنت حركة حماس رفضها أي قرار وإجراء يؤدي لإغلاق المؤسسات التي يملكها اللاجؤون الفلسطينيون أو ملاحقة العمال ومنعهم من العمل، مطالبة في بيان بالتوقف الفوري عن هذه الإجراءات، محملة الجهات المعنية مسؤولية قرارتها التي تمس بكرامة وحقوق اللاجئين.

استنكر مفتي حاصبيا ومرجعيون حسن دلي في بيان "قرار وزير العمل كميل أبو سليمان القاضي بمنع الفلسطينيين في لبنان العمل في المؤسسات الخاصة ومنعهم من مزاولة اي عمل"، وسأل: "لماذا الآن وفي هذا التوقيت بالذات؟ هل بدأت مؤامرة انهاء القضية الفلسطينية من لبنان وعبر بعض ابواق صفقة القرن؟".

وشدد المفتي دلّي على انه "نحن إلى جانب أهلنا واخوتنا الفلسطنين، ولا نسمح لمثل هذا القرار ان يمر، وما هذا البيان الا من الحرص على استقرار البلد، ونحن في غنى عن اي اهتزاز".