بشير لأهالي بعلبك : كونوا بيئة حاضنة للدولة
حزيران 01, 2018

وافق رئيس الجمهوري ميشال عون على طلب وزير الداخلية نهاد المشنوق عقد اجتماعات مكثفة مع القيادات السياسية والأمنية لوضع حد للفوضى المنتشرة في منطقة بعلبك-الهرمل، مؤكداً أنها ستعقد في أسرع وقت ممكن.

وأبلغ عون المشنوق أنه سيتابع الوضع مع رئيس الحكومة وأعضاء مجلس الدفاع الأعلى والفاعليات السياسية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات.

من جهته أكّد محافظ بعلبك - الهرمل بشير خضر، أنّ "موضوع الفلتان الأمني في منطقة بعلبك - الهرمل، وُضع في عهدة رئيس الجمهورية ميشال عون، مشيراً إلى أنّ "أهلنا في المنطقة يطالبون بالأجهزة الأمنية وبالدولة. ويجب في المقابل أن يظهروا أنّهم بيئة حاضنة للدولة".

ولفت خضر، في حديث صحافي، إلى أنّ "رئيس الجمهورية مصرّ على فرض الأمن بالتوازي مع خطة أمنية للمنطقة".

بدوره من جهته شدد النائب حسن فضل الله، بعد اجتماع كتلة الوفاء للمقاومة على ان لا يحق للسلطة ان تتنصل من مسؤوليتها في الحفاظ على الامن في بعض قرى بعلبك الهرمل، ودعت الكتلة الى تنفيذ خطة امنية حازمة لاستتباب الامن في تلك المناطق .