بعد كلام نصرالله .. هل دخل الحزب على خط التأليف؟
أيار 26, 2021

جزم الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله ان "مفتاح الحل هو تشكيل حكومة جديدة، وذلك عبر طريقين: الطريق الأول ان يزور الرئيس الحريري الرئيس عون في قصر بعبدا وان يجتمعا معا ليلا نهارا حتى الوصول إلى حل لأنهما مسؤولان عن تشكيل الحكومة، أما الطريق الثاني فهو مساعدة صديق والصديق الوحيد الذي يستطيع ان يساعد هو رئيس مجلس النواب نبيه بري لموقعه ومكانته السياسية وتجربته الشخصية، نحن نساعد بري وندعو الجميع لمساعدته، أما الطريق الثالث فهو بقاء البلد على ما هو عليه من مشاكل".

وفي هذا السياق افادت مصادر متابعة لملف التأليف لقناة المنار ان "الرئيس بري بدأ تحرّكه لحل عقدة تسمية الوزيرين المسيحيين من خارج حصتي رئيس الجمهورية والرئيس المكلّف بتشكيل الحكومة، وانه حصل تواصل مع رئيس الحكومة المكلف بتشكيل الحكومة سعد الحريري ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وحزب الله ليس بعيدا عن أجواء هذا الحراك".

ولفتت الى ان "حزب الله دخل على خط الاتصالات ويتابع عن كثب محاولات ردم الهوات وتقريب وجهات النظر بين المعنيين بالتأليف ولا سيّما بين الحريري وباسيل، وان الساعات الماضية شهدت لقاءات واتصالات من المفترض ان تتواصل في الساعات المقبلة ولا سيّما بعد عودة الحريري من الخارج، وهناك مساعي جدية لانجاز التشكيل ، وان صدقت نوايا المعنيين بالتشكيل فتأليف الحكومة يمكن ان يكون قريبا".