تباين كبير في النظرة إلى الاستقلالية بين مراد ومخزومي
تشرين الثاني 02, 2018

جدّد عضو "اللقاء التشاوري للنواب السنة المستقلين" النائب عبد الرحيم مراد، مطلب "تمثيل النواب السنة الستة"، لافتًا إلى أنّ "رئيس الوزراء المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري في كلّ مرحلة المشاورات خلال التكليف والتأليف، لم يسبق له أن شاورنا أو كانت له لفتة إيجابية تجاهنا".

وركّز في حديث صحافي، على أنّ "أي نائب من النواب الستة يتمّ اختياره، يمثّلنا.

في المقابل رأى النائب فؤاد مخزومي، في حديث تلفزيوني ان "لا احد من النواب السنة المستقلّين يمثّله"، مشيرا الى ان "هؤلاء ينتمون الى كتل سياسية مختلفة وهم ممثلون من خلال تلك الكتل"، معتبرا ان "النواب المستقلين من السنّة هم ثلاثة فقط، هو ونجيب ميقاتي وأسامة سعد، فيما النواب الستة، ينتمون الى كتل تابعة لقوى 8 آذار".

بدوره اعتبر وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال نهاد المشنوق، أن الكيل قد طفح. وقال خلال جولة في منطقة البقاع الأوسط: "إن الخزان الكبير الذي اسمه المسؤولية الوطنية لدى أهل السنة بدأ ينفد، بعدما تعرض للاستنزاف حتى لا أقول للابتزاز". وأضاف: "لن نكون كاريتاس سياسي، ومن غير المقبول أن تصبح رئاسة الحكومة وحدها مركز خبرات لتفكيك العبوات السياسية".