تشكيلة الحريري أمام عون خلال 48 ساعة
حزيران 22, 2018

أعلن الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري، أنه فاتح التوربو لكي يشكل حكومة بأسرع وقت ممكن، مشيراً إلى أنه يتشاور مع كل الأفرقاء السياسيين. وأعرب الحريري عن تفاؤله، متمنياً إنهاء المسألة خلال أيام. وأعلن الحريري أنه لا عقد خارجية وإنما داخلية، مشيراً إلى أنها قابلة للحل. ولفت الحريري إلى أنه حين يكون جاهزاً بالتشكيلة سيذهب إلى رئيس الجمهورية. 

وفي السياق أكدت مصادر حكومية لصحيفة "المستقبل" أنّ الرئيس الحريري يعتزم اليوم زيارة قصر بعبدا "لجوجلة نتائج المشاورات السياسية الأخيرة" مع رئيس الجمهورية ميشال عون، واصفةً أجواء هذه المشاورات التي أجراها الحريري وشملت تقريباً كافة القوى السياسية المعنية بـ"الإيجابية.

على صعيد متصل، استقبل الحريري في بيت الوسط، رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، والتقى لاحقاً الوزير في حكومة تصريف الأعمال ملحم الرياشي. وكذلك الوزير في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل،  وأيضاً النائب وائل أبوفاعور.

من ناحية أخرى أبلغ الرئيس الحريري الى رئيس مجلس النواب نبيه بري هاتفياً، أنه في صدد العمل على تأليف الحكومة قبل نهاية الاسبوع الجاري، وأنه سيزور رئيس الجمهورية العماد ميشال عون خلال الساعات الثماني والأربعين المقبلة للتشاور معه في التشكيلة الوزارية.

هذا ورشح من أوساط عين التينة، انّ الاجواء التي عكسها الحريري خلال اتصاله ببري "كانت إيجابية”. وعندما سُئل بري: هل توجَد تعقيدات داخلية تُواجه تأليفَ الحكومة، أجاب: "لا عِلم لي”. وأكّد، ردّاً على سؤال آخر، أنه "حاضر” للتدخّل لتذليل العقبات التي تعترض الولادة الحكومية إذا طلبَ المعنيون تدخّله.