جنبلاط : عون صامت وباسيل خرّب البلد
تشرين الأول 23, 2019

قال رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط أنّه لن يترك الحكومة في الوقت الحالي، موضحاً أنه سيستمرّ بمعركة الإصلاحات من مجلس الوزراء، ورأى أنّ الإصلاحات التي وافقت عليها الحكومة ليست جذرية، بل هي مخدرات واهية لبعض الوقت وان بيع القطاع العام جريمة، معتبرًا أنّ الطريقة الوحيدة للاستجابة للمطالب الشعبية هي التوجه نحو إجراء انتخابات مبكرة وفقًا لقانون انتخابات غير طائفي.

كما قال جنبلاط لسكاي نيوز عربية إن "رئيس الجمهورية صامت والمتحدث باسمه هو جبران باسيل الذي خرب البلاد” حسب وصفه.