ريفي يجدد اتهام باسيل والأخير يجدد الإدعاء عليه
نيسان 23, 2019

شنّ الوزير السابق اللوء أشرف الريفي هجوماً كبيراً ولاذعاً على رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل عقب القرار القضائي بحقه على خلفية الدعوى التي تقدم بها باسيل ضده، متهماً باسيل بالفاسد الأكبر.

وأشار ريفي في مؤتمر صحفي عقده في منزله إلى ملفات كثيرة قال إنه يمكلها وسيكشف عنها أمام القضاء، مستغرباً كيف يصدر القضاء حكماً بحقه دون أن يستمع إليه.

ولفت ريفي إلى أن الوزير جبران باسيل كان ينتمي إلى عائلة متواضعة اجتماعياً فإذا به اليوم يملك المليارات، وضرب مثلاً على ذلك عندما ذهب باسيل إلى أحد معارض السيارات ليشتري سيارة بمبلغ سبعة آلاف دولار لم تكن بحوزته ما اضطر أحد الأصدقاء لكفالته أمام معرض السيارات، وقال إن الشهود على ذلك موجودون.

كما لفت ريفي إلى مسألة يواخر الكهرباء التي اتهم باسيل بالوقوف خلفها والإفادة من تلزيمها. فضلاً عن ملفات أخرى قال إنه يمكل وثائق فيها كمسألة انضمام المرشحين إلى لوائحه الانتخابية، ومسألة التوزير.

في المقابل طلب الوزير جبران باسيل بحسب بيان صادر عن مكتبه الإعلامي من وكيله القانوني اتخاذ كافة الإجراءات القضائية المناسبة بحق الوزير السابق أشرف ريفي.